تعرف على أغرب 5 سجون في العالم

السبت , 19 مارس 2016 , 02:07 م الحوادث


سجون حول العالم



قد يعتقد البعض أن السجن يعني مكان شديد الحراسة جدرانه رمادية أو سوداء أحياناً، لا يسمح فيه بأي نوع من أنواع الترفيه وقد يعتقد أيضاً أنه مكان واسع وكبير ويحتوى على عدد كبير من المذنبين ولكن هناك سجون كسرت هذة القواعد، حيث أننا مع ما الذي نراه من أشكال السجون عندنا او عندما يروي لنا أحد عن ما يحدث داخل السجون من مظاهر تدل أنه مكان للعقاب من سوء في المعاملة حتى الطعام أخذنا عنه فكرة أنه طعام سئ يقدم كأسلوب من أساليب التهذيب ولكن هذة السجون كسرت جملة "السجن تهذيب وإصلاح".

سجن مركز العدالة في ليوبين – النمسا 

تحتوي كل زنزانة به على جهاز تليفزيون، وكل وسائل الراحة التي تجعلك تشعر أن المسجونين هنا لا يستحقون لقب مجرمون أو مذنبون، يقع هذا السجن في مقاطعة ستيريا في النمسا، ويتسع لـ205 سجيناً.  



سجن سان بيدرو– بوليفيا  

حين نتحدث عن سجن "سان بيدرو" في بوليفيا، فنحن لا نتحدث عن قضبان أو أسلاك شائكة أو حراس مدججين بالسلاح، بل نتحدث عن مطاعم ومتاجر وأماكن لعب للأطفال مما يجعلك تشعر أنك داخل أحد الأحياء الشعبية وليس داخل سجن، ولا تقف غرابة هذا السجن هنا، بل تصل إلى حد أن على السجناء تأجير العنابر التي سينامون فيها وإلا سينامون على قارعة الطريق لذا يعمل السجناء داخل هذا السجن في التجارة لتوفير ثمن شراء عنابرهم التي يتراوح سعرها ما بين 1,000 و1,500 دولار.



سجن سيبو– الفلبين

لا يوجد سجن أكثر رفاهية من هذا السجن، حيث يتم تدريب السجناء يوميًا على الرقص الجماعي على أنغام أشهر الأغاني العالمية كنوع من أنواع الترفيه والعلاج النفسي للسجناء يشترك في هذه العروض حوالي 1,500 سجين، ويتم بيع العروض التي يقومون بتأديتها وتوزيع أرباحها على إدارة السجن والسجناء.



سجن جزيرة باستوي – النرويج

وهو أول سجن صديق للبيئة في تاريخ البشرية و وصل اهتمام الغرب بالبيئة إلى الحد الذي جعلهم يفكرون في جعل السجون صديقة للبيئة فهذا المنزل الذي يقع في أحد الجزر النرويجية يقوم بتوليد 70% من الكهرباء التي يحتاجها من خلال ألواح الطاقة الشمسية، ويقوم السجناء فيه بصناعة طعامهم بأنفسهم، وإعادة تدوير مخلفاتهم بالكامل ولم يلفت هذا السجن انتباه العالم لهذا السبب فقط، بل بسبب ما يقوم به من أنشطة ترفيهية للسجناء مثل المخيمات الخارجية وممارسة رياضات التنس وركوب الخيل والسباحة.

 


سجن سارك – غويرنسي :

هذه الغرفة الصغيرة هي أصغر سجن في العالم تم بناؤها في العام 1856 وتتسع لسجينين فقط، ويتم استخدامها لحبس الأشخاص الذين لا تزيد عقوبتهم عن ليلة واحدة، لكن إذا لم يكن هناك حاجة من بقاء السجين في السجن يتم نقله إلى سجن أكبر في مكان آخر.



مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*