حكم قضائي يلزم «الزمالك» برد 2ونصف مليون جنيه لعباس

الجمعة , 01 أبريل 2016 , 03:32 م رياضة


ممدوح عباس


حكمت محكمة استئاف عالي القاهرة مأمورية شمال الجيزة، نهائيًا بإلزام إدارة نادي الزمالك بدفع 2 ونصف مليون جنيه،  لرئيس النادي الأسبق، ممدوح عباس، أمس، وذلك نظير قرض منحه عباس للزمالك في وقت سابق.

وكان عباس قد منح «الزمالك» 2 ونصف مليون جنيه على سبيل القرض، وعندما طالب باسترداده، رفضت الإدارة الحالية طلبه، مما دفعه لتحريك دعوى قضائية صدر فيها حكم أول درجة يلزم  «الزمالك» بدفع قيمة القرض لعباس، واستأنفت إدارة النادي على الحكم وتحدد جلسة اليوم أمام محكمة الاستئناف التي أيدت حكم أول درجة بإلزام إدارة النادي برد المبلغ لممدوح عباس.

وكان ممدوح  قد أوضح في بيان صحفي صدر قبل أسبوعين عن مكتبه الإعلامي أن مطالبته للأموال التي أقرضها للنادي ليس تصرف جديد أو مبتدع، لأن رئيس النادي  الحالي، مرتضى منصور، هو أول من سار في هذا الطريق ورفع دعاوى قضائية ضد النادي واسترد بالفعل 2 مليون جنيه، كما جاء أيضًا في البيان الإعلامي أن ممدوح عباس لم يلجأ لرفع دعاوى لاسترداد القروض التي منحها للنادي إلا بعد سوء نية إدارة النادي الحالية التي شطبت عضويته بالمخالفة للقانون، ورفض سداد المستحقات المالية على نادن الزمالك التي وقعها عليها عباس بصفته رئيس للنادي سابقًا، وليس بشخصه.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*