الخارجية الروسية: أزمة الهجرة في أوروبا على شفا كارثة إنسانية

السبت , 05 مارس 2016 , 05:36 م اقتصاد


وزير خارجية روسيا


قال نائب وزير الخارجية الروسي أليكسي ميشكوف اليوم الجمعة، إن أزمة الهجرة الحالية في أوروبا على شفا كارثة إنسانية بالفعل وهذا الوضع الحرج يسبب لنا قلقا بالغا.

وأضاف ميشكوف في مؤتمر منظمة الأمن والتعاون في روما – وفق ما نقلته وكالة أنباء تاس الروسية- أن بلاده تراقب عن كثب تطور الوضع الحرج لتدفق اللاجئين في أوروبا. ومثل شركائنا في المنطقة، نحن قلقون للغاية... نعتقد أن أزمة الهجرة الحالية اقتربت من كارثة إنسانية في كثير من مظاهرها."

وأردف "أولا وقبل كل شيء، سببت أزمة المهاجرين مشاكل اقتصادية واجتماعية وأثارت أيضا حالة من التعصب المتبادلة وحالة من كراهية الأجانب".

وأوضح أنه "وفقا لبيانات المفوضية الأوروبية، فإن الشكل الأكثر نموذجية للتمييز في جميع دول الأعضاء الاتحاد الأوروبي على أساس النسب العرقي بشكل عام، وتشكل هذه الأسباب 64٪ من انتهاكات لمبدأ المساواة. وأشار الدبلوماسي الروسي أن المئات إن لم يكن الآلاف، من المتطرفين وصلوا إلى الدول الأوروبية متنكرين في زي اللاجئين". 

وفي هذا السياق، ينبغي تركيز الاهتمام على المعلومات المدرجة في الهيئات المختصة لللاجئين الذين لديهم علاقات مع إرهابيين...وإن مستوى الجريمة والعنف، بما في ذلك العنف الجنسي (مثل ما حدث في كولونيا في ألمانيا عشية السنة الجديدة) قد ارتفع بشكل كبير."

وتابع "هناك خطر تفشي الأمراض المعدية وتفاقمت المشاكل الاقتصادية مع زيادة عدد اللاجئين الذين لا يحاولون الاندماج في المجتمع ولكنهم يسعون فقط إلى المساعدات. ومن ناحية أخرى، يشكل المهاجرون عمالة رخيصة وهو عامل طرد للقوة العاملة المحلية."

نقلاً عن أ ش أ


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*