أزمة مرتضى والصقر.. تهديدات وشتائم ومطالب برفع الحصانة

الأربعاء , 28 ديسمبر 2016 , 03:54 م رياضة


أحمد حسن ومرتضي منصور


يبدو أن رئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، وجد لنفسه هذه الأيام خصومًا جديدة في مجال الرياضة، فهذه المرة مع لاعب منتخب مصر وناديي الزمالك والأهلي الأسبق أحمد حسن، الذي طالب بمستحقاته المالية المتأخرة لدى النادي، وتقدم بشكوى رسمية إلى لجنة شئون اللاعبين باتحاد الكرة.

وأقرت لجنة شئون اللاعبين بـ"الجبلاية" أحقية أحمد حسن في الحصول على مستحقاته، التي تقدر بمليون ونصف المليون جنيه، حيث إن اللاعب لعب لنادي الزمالك موسمين من العام 2011، بعد انتهاء عقده مع النادي الأهلى، ثم اعتزل كرة القدم.

هجوم مرتضى

من جانبه، شن مرتضى منصور هجومًا على اللاعب المعتزل، بسبب مطالبته بسداد مستحقاته، وقال "إن بعد ما الزمالك قرب يأخد الدوري، طلعت الكلاب المسعورة تقل أدبها على نادي الزمالك ومجلس محترم".

أضاف منصور في فيديو مصور نشر عبر يوتيوب، " أحمد بتاع اللي عامل نفسه عميد، سايب مراته وعياله من غير فلوس، وبيصرف على مراته التانية".

رسائل تهديد

وأدعى أحمد حسن أن هناك رسائل نصية أرسلت له عبر هاتفه المحمول تحمل تهديدًا، مؤكدًا أنه سيتخذ جميع الإجراءات القانونية حيال ذلك الأمر.

وأصدر عميد لاعبي العالم، بيانًا رسميًا، يؤكد فيه أن قرار النيابة العامة أثبت أن الرقم الذي تلقى منه تهديدات، خلال الأسابيع الماضية، يخص مرتضى منصور، عضو مجلس النواب، مطالبًا برفع الحصانة البرلمانية عن رئيس الزمالك، حتى تستكمل إجراءات التحقيقات، موضحا أن خلافه مع "منصور" شخصي، وليس له علاقة بنادي الزمالك، الذى يعشقه ويحترم جماهيره.

واستطرد، أنه لن ينزلق للرد على الأكاذيب التي يطلقها رئيس الزمالك ضده في الساعات الماضية، بعدما أكدت النيابة العامة أن الرسائل التي وصلت على هاتفه جاءت من عضو مجلس النواب، وتحمل تهديدا صريحا يستوجب معه رفع الحصانة البرلمانية عنه.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*