حبس 3 متهمين جدد في تفجير البطرسية 15 يوما على ذمة التحقيق

الخميس , 05 يناير 2017 , 03:49 م الحوادث


تفجير الكنيسة البطرسية


أمر، اليوم الخميس، المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا المستشار خالد ضياء الدين، بحبس المتهمين الثلاثة الجدد في قضية تفجير الكنيسة البطرسية 15 يوما على ذمة التحقيقات.

كانت وزارة الداخلية أعلنت، أمس الأربعاء، عن القبض على 3 متهمين جدد لتورطهم في عملية التخطيط لتفجير الكنيسة.

وقتل 28 شخصا وأصيب العشرات في انفجار وقع بقاعة الصلاة في الكنيسة البطرسية الملاصقة للكاتدرائية المرقسية بحي العباسية أثناء صلاة قداس يوم الأحد 11 ديسمبر الماضي.

وأسندت نيابة أمن الدولة العليا إلى المدعى عليهم عددا من الاتهامات من بينها "الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، بأن انضموا لجماعة تدعو إلى تكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه والاعتداء على مؤسسات الدولة، واستباحة دماء المواطنين المسيحيين ودور عباداتهم واستحلال أموالهم وممتلكاتهم".

كما تضمنت الاتهامات المسندة إليهم "حيازة مفرقعات، والاشتراك في واقعة استهداف الكنيسة البطرسية، والاشتراك بطريق الاتفاق والتحريض والمساعدة في ارتكاب جرائم القتل العمد والشروع فيه".

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي قال، في الجنازة الرسمية لضحايا التفجير، إن شابا يدعى "محمود شفيق" يبلغ من العمر 22 عاما، فجَّر نفسه داخل قاعة الصلاة في الكنيسة، كما أعلن تنظيم "داعش" مسئوليته عن التفجير.

وسبق أن ألقت قوات الأمن القبض على 3 رجال وسيدة في ديسمبر الماضي، قالت التحقيقات إنهم متورطون في التخطيط للتفجير.


مقالات واخبــار ذات صلة


ارسل تعليقا على الخبر

*

*



الاكثر مشاهدة لهذا القسم